الجمعة، 14 مايو، 2010

إكتشافاتي في عالم الملحدين


و ها أنا مرة أخرى، أدخل إلى مدونات الملحدين و عالمهم المنور و لكن في نفس الوقت مظلم شديد الظلمة..
و اكتشفت النور فيهم لأنهم مثقفوون ثقافة قوية في الدين، سواء الدين الإسلامي أو المسيحي أو أية ديانة، لديهم علم بكافة الديانات، بالإضافة إلى حبهم للإطلاع و الإستكشاف و دائما ما يرددون كلمة لماذا؟ و دائما ما يرددون السبب ؟
كثيرا ما تراهم يناقشون بآيات من القرآن و الحديث، و من سيرة الرسول و صحابته..
و مظلم في نفس الوقت، لأن القلب لا يضيء إلا بالله، و ألا بذكر الله تطمئن القلوب ..!!
و إكتشفت أن الملحد هو من لا يؤمن بالله و لا يعترف به أبدا، و أنا طول هذه السنوات كنت أعتقد أن الملحد هو من يشرك بالله ..
و اكتشفت أن من يقوم بالرد عليهم، إما أن يقوم بسبهم و الأغلبية من يقوم بذلك و هذا ما يقويهم أكثر فأكثر و يجعلهم متيقنين يقينا تاما أن لا إله في هذا الكون، لأن اللذي يقوم بالسب لا يكون لديه رد عليهم ..
و منهم من يرد ب الله يصلحك أو من هذه الكلمات الطيبة، ومنهم من يجادل بالعلم لكن قليلا ما نجد هذه الفئةالتي تجادل بالعلم الشرعي..
و اكتشفت أن الأغلبية لا يعرفون كيف يردون على هؤلاء الملحدين، لا يصبرون عليهم. صحيح أن ما يقولونه يستفز الواحد كثيرا، و لكن نحن علينا أن نكون أكبر و أعقل منهم، لا أن نقوم بسبهم. لأن السب يثبتهم أكثر فأكثر، و المصيبة الأكبر أن من يشك في الدين و الله سبحانه و تعالى عندما يرى هذه الردود يتأكد يقينا تاما أنه لا إله في هذا الكون و نحن خلقنا من ذرة، على عكس من يرد عليهم بحجة أو يقوم بتشكيكهم على الأقل .. !!
و اكتشفت أيضا و يالها من مصيبة و طامة كبرى و لن أقول الأغلبية و إنما هي أنا و يمكن الكثير مثلي أيضا، إكتشفت أنني لا أعرف كيف أرد عليه بآي أو حديث أو رد للشبهات، أو كيفية الرد عليهم أو ذكر حتى قصة، فأنا أريد عندما أناقشه بعيدا عن الشجار و إنما رد برد و ردا يطابق السؤال أو التشكيك ..
لكن عصرت مخي حتى تخرج الكلمات، و كم مسحت من الجمل حتى أستطيع أن يكون ردي مطابقا لهم، و منهم من لم أجد الرد ليس لأنهم قاموا بتشكيكي و العياذ بالله، و إنما لأن قرائاتي في الدين أقل من القراءات العادية، فلهذا لم أستطع أن أرد و إكتفيت بالقراءة و المرور فقط دون أن أبدي أي رأي ..
واكتشفت أن الملحدين، منهم من خلط الدين في العادات معتقدا أن هذه العادات من الدين، و منهم من لايعرف ما هو الدين و لكن مجبورا عليه و مجبورا بأن يكون متشددا في الدين و السبب في ذلك الأهل، أنهم نقلوا لهذا الطفل صفات ليست من الإسلام، أو كانت هي صفات إسلامية و لكن الأهل شددو عليها، فمثلا كأن يضرب الولد إذا لم يصلي، فهم يقومون بضربه الضرب المبرح، أو الرجل الذي يقول لزوجته أو إبنته ناقصات عقل و دين، و هذا يكرههم في الإسلام، على الرغم من أنها ليست بذم، و منهم لا يعرف هل هذا الدين على حق أم لا لإختلاف الفتاوى، فبعض المشايخ تختلف فتواه على حسب الزمان و المكان أو أن في نفس الزمن و في نفس الدولة تحتلف الفتوى منهم من يقوم يجوز و منهم لايجوز؟؟ و منهم الكثير و لغاية الآن إكتشفت هذه الأسباب ..
و بعد هذه الإكتشافات في عالم الملحدين، قررت بأن أقرأ كتب دينية أبدأها بالسيرة، لكن إكتشفت عند ذهابي للمكتبة، أنني لا أعرف كيف أنتقي الكتب الإسلامية و كيف أقلبها، لا أعرف بماذا أبدأ بقيت هنالك قرابة الساعة و أنا لا أعرف بماذا أبدأ أقلب هذا و يعجبني ذلك و لكن الخط صغير جدا و الثاني غير واضح، ضاع و قتي دون تخطيط بالرغم من أنني قلت سأبدأ بالسيرة، لكن لم أعرف كيف أبدأ بقراءتها..
وفي نهاية المطاف خرجت بكتاب واحد فقط لا غير.. أتمنى أن يصبح كتابين في المرة القادمة و يزيد العدد في كل مرة، ما أنا مستغربه منه الآن هو أننا نستطيع الرد على كل شيء، لكن ثقل لساني على الرد عليهم، ليس لأني ششكت بالله و العياذ بالله و إنما لأنني أفتقر من الثقافة الدينية و مقتصرة فقط في العبادات و المعاملات و أخيرا الفقه لأنه مرتبط بتخصصي لكن إذا أحد سألني عن السيرة فكله نسيته و لا أذكر منه شيئا ..
اللهم إبعدنا عن هذا الدرب ..

هناك 15 تعليقًا:

  1. لا أستغرب تلحيد الكثير من الأجانب فهم في الحقيقة لا يعرفون الإسلام لكن ما أثار تعجبي هو تلحيد العرب الذين عاشوا ومازالوا يعيشون في بلاد مسلمة وتربوا على الاسلام.

    ردحذف
  2. اللي يعجبني فيهم علمهم بكل شي لكن مثل ماقلتي في نفس الوقت ظلمة قلوبهم ..وللاسف نحن لا نملك الرد على ابسط الاسئلة المتعلقة بديننا ..الله المستعان

    ردحذف
  3. وجود الملحدين بالحياه طبيعي وامر غير مستغرب
    ولايمكن اصلا الوقوف بوجه الالحاد
    مثله مثل الايام ليس وليد اليوم او الجيل الجديد
    بالنسبه لي كسعوديه
    دارسه الدين منذ نعومة اظافر فكنا نعرف ان الملحد يختلف عن المشرك وعن المنافق وغيرهم من التسميات

    عندي قدره على استيعاب كاااافه الاتجاهات الفكريه والنفسيه والعقائديه
    وليس عندي اي مشكله معهم ابدا ابدا

    ردحذف
  4. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    تحيه مجدده معطره مغلفه باجمل انواع الورد الاصفر

    سيدتي الكريمه.

    من باب العلاقات الطيبه
    ومن باب ديننا الكريم السمح
    ومن باب المحبه في الله
    انصحك بان تبتعدي كل البعد عن هؤلاء (الابواق) او ان صح التعبير فهم كالطبل لهم صوت عالي وبطن خاوي هولاء هم المحلدين فقد ناقش احدهم واكتشتف رغم ثقافته الا انه مريض بكلمه لماذا وليه ومن اين هذا فكل هذا الاسئله لها اجوبه ولكن هو لايريد ان يقتنع بها فالمشكله ليست فينا لاننا نعرف ان لهذا الكون اله وان هذا الاله هو الله الذي خلقنا وخلق السموات والارض وان نهايتنا يا ان نكون من اصحاب الخير في الجنه يانكون اهل النار والعياذ بالله ونحن نؤمن بالملائكه ونؤمن بالقبر فالعله اختي الكريمه في الفطره فنحن والحمدلله رب العالمين فطرتنا سليمه وهذه نعمه وهم فطرتهم منتكسه هداهم الله.!
    نصيحه مني لاتحاولي ان تضعي قدما في زبالتهم لان في الاخير تكون النتائج سلبيه فكانوا التابعين لايفتحوا المجال لمثل هؤلاء خوفا من ان يدخل الشك في قلبهم فهؤلاء التابعين فما بالنا نحن يا سيدتي.!

    اما بخصوص الكتب فانا لدي باع طويل في الكتب واستطيع ان افيدك بافضل الكتب وهناك نقطه مهمه وهي اننا لا نستعين باي كتاب لان بعض الكتب فيها من القصص الضعيفه والتي لاتصح عن رسولنا الكريم لهذا ناخذ الكتب من المشايخ المعروفين واذا رغبتي في كتب السيره عليك بكتاب الشيخ عثمان الخميس اسمه حقبه من التاريخ وانا انصحك بالاشرطه وبتحصلينها في مكتبه البلاغ اللي قريبه من حديقه الصفا فهو يتحدث عن اهم حقبه وهي من بعد وفاه الرسول حتى مقتل الحسين .
    وفي البدايه يذكر بعض الكتب في السيره وينصح فيها
    عليك بهذا الكتاب واذا رغبتي في كتب اخرى انا حاضر
    كما انصح بكتاب للشيخ الالباني رحمه الله اسمه صلاه النبي من التكبير حتى التسليم فهو افضل كتاب يشرح كيفيه صلاه الرسول عليه الصلاه والسلم ومن الافضل ان نعرف صلاه رسولنا بالطريقه الصحيحه لانه قال صلوا كما ريتموني اصلي...

    كل التوفيق

    للحديث بقيه.!

    ردحذف
  5. Seema*

    و أنا بعد نفسج ما كنت أتوقع عنا هالكم من الملحدين، لكن مثل ما قلتلج إكتشفت إنهم يكثرون من كلمة ليش و ليش و في أمور لازم مانكثر من ليش منها يعني الرسول حتى قال تفكروا في خلق و لا تتفكروا في ذات الله، لأنه العقل ما يتحمل هالشي و مايدرك هالشي.. لكن في نفس الوقت ينخاف منهم، لأنهم ينشرون هالشي قاعدين ..
    و الله يكون في عونا يارب

    ==================================

    أم حروب..

    ترا هذا أنا من جي باديه أقرا و أحس كأنهم تنبيه سوليلي و الحمد الله بديت أقرا في الدين شوي على الأقل .. و أفهم أموور معينة ..

    و شكرا على مروورج

    ===================================

    كريزي ..

    هو صعب إنج توقفين في وجوهم، لأنهم ملحدين بالسر و نادر ما تشووفين ملحد يعلن هالشي عشان جي صعب إنه حد يوقف ضدهم، لكن المشكلة إنه نحنا ما نعرف شو نرد عليهم لأنه ثقافتنا الدينية مب قويه و الأغلبيه يردون عليهم بالسب على عكس من يقوم بتشكيكهم بأفكارهم فأكيد ببتغير أفكارهم، بس نس ما قلت في أمور معينه ما نقدر نستخدم فيها من و ليش لأنه العقل مايقدر يدرك هالشي و مب متوقعنه، يعني الجنة مالا عين رأت و لا أذن سمعت يعني لو من اليوم لو باجر تتخلين الجنة ما بيقدر عقلج يصور هالصورة ..

    و أنا ما أعرف ليش كنت حاطه في بالي الملحد هو نفسه المرتد عن الدين .. بس المهم إني عرفت الحين ..

    لاحظت عليج هالشي ماشاء الله و ثقافتج واسعة .. لكن حاسبي شوي منهم.. لأنه أحس عالمهم فيه من الشك الكثير ..
    و شكرا يا كريزي
    ===========================================

    و للحديث بقية ..

    و عليكم السلامو و رحمة الله و بركاته يا أخي العزيز..

    لهذا السبب ذهبت للبحث عن الكتب الإسلامية و أردت البدأ في السيرة كبداية لي، و لا أريد أن أكون سمكة في شباكهم، و يزيد الشك في قلبي يوما بعد يوم بجرعات من وسوسة الشيطان..

    و نعم يكثرون من كلمة من و لماذا و كيف كثــيرا و الغريب أنهم يصدقون العلماء و لا يصدقون الله، بالرغم من أن القرآن أظهار حقائق علمية كثيرة تم إكتشافها الآن و سابقا و أمور نحن نعلمها و العلماء لا يدركونها ..
    فكرت في الإبتعاد عن هذا العالم، خوفا من الشك، و لكن في نفس الوقت لا أفكر في الإبتعاد، لأني أريد أن أرد على بعض الشبهات التي يثيرونها حول الإسلام ..

    أشكرك على تزويدي ببعض أسامي الكتب، لكن شو تعرف غير عن هالكاتب، أبا أقرا أكثر من كتاب في السيرة..

    و هل تعرف كتب تشرح قبل خلق آدم و كيف كانت الدنيا ؟؟

    هي مكتبة البلاغ أدلها، و إنشاء الله بسير آخذ .. و الأشرطة بعد للشيخ عثمان الخميس اللي تقصدهن ؟

    و إنشاء الله بسير آخذه بعد ما أخلص اللي عندي و شكــــــــرا لك مرة ثانية للحديث بقية

    ردحذف
  6. مممم الملحدين عالم آخر ما احب اشوفة و أقراه لإني ما ابي اتأثر بافكارهم وا افكر زييادة عن اللزوم

    :)

    ردحذف
  7. am غالبا احب اطول بالتعليقات اوخذ واعطي
    بس هالمره كلها كلمتين : لا تشغلين بالك صديقتي .. كلو ينام ع الجنب الي يريحو <-- مقولته الشهيره .

    وشكرا لأنك سألتي عني ..
    سلاامي

    ردحذف
  8. للاسف ثقافتنا الدينيه ليست كما يجب
    :(

    نحن مقصرين بهذه

    ردحذف
  9. اذا بغيتي كتاب منذ خلق ادام عليك بكتاب البدايه والنهايه لبن كثير
    بتحصلينه في نفس المكت ولكن هذا اكثر من 5 مجلدات او اكثر مااتذكرهم

    ردحذف
  10. AM.SA.CHANNEL

    السلام عليكم ورحمة الله
    أولا اعترف للصديقة كريزي ان فريدوم -سارة - بالجميل لأني عرفت مدونتك عن طريق مدونتها.
    وبما أنني أتيت الى هذه المدونة بدون دعوة فلا تترددي في إهمال تعليقي ان كان خارجا عن خطها.
    لم أفهم بوضوح ان كنت تريدين الرد الفلسفي على الفكر الإلحادي أم معرفة كل جوانب هذا الفكر أولاً؟

    في مقابلة الطرح الإلحادي لن يفيد اللجوء إلى الدين لاستنباط الحجج والبراهين. الملحد لا يؤمن أصلا بصحة الأديان كأساس للفكر والمحاكمة فيكف له أن يقبل إذن بما يخرج عنها من خلاصات؟
    تصوري ان مسيحيا يقول لك ان الفكرة الفلانية صحيحة لان البابا قالها. ... لأن البابا معصوم عن الخطأ ... لأن وجود الروح القدس فيه يعصمه عن الخطأ.
    هل ستضحكين؟
    قصة من تراثنا تتحدث عن حوار ديانات بين المعتزلة – أظن ابراهيم بن سيار النظام - وفئة من كهنة المسيحية.
    قبل الحوار اتفق الطرفان على ان لا يستشهد المسلم بقرآنه اذ ليس فيه حجة على المسيحي ولا يستشهد المسيحي بإنجيله إذ ليس فيه حجة على المسلم.
    أما عن السيرة فلا أظن انها تحوي سجالا فكريا يتعلق بالإلحاد. لعل السبب هو انه وفي عصر الرسالة لم يكن الفكر الإلحادي شيئا يذكر. كانت الغالبية بل إجمالي القبائل العربية تدين باديان مختلفة بعضها توحيدي –يهود –نصارى – حنيفة- وبعضها وثني. بل ان الدين كان جزءا من التكوين والانتماء للفرد ،انتماءا قبليا كان او قوميا. وحتى في القرآن الكريم تجدين أن الخطاب في معظمه كان يتوجه الى المشركينمن اهل الأديان الوثنية او آهل الكتاب.
    أما المفاهيم التي يتناولها الفكر الإلحادي فربما هي مفاهيم فلسفية تتجاوز الأديان ... اقصد لا تتعلق بدين معين...
    مثلا الخلق
    المرور من العدم – اللاوجود - الى الوجود
    مفهوم الزمن
    مفهوم الغاية
    بعضها يتقاطع حتى مع الفيزياء.
    أرجو لك التوفيق والمتعة في رحلة البحث هذه وأتمنى ان نستفيد من خواطرك وتأملاتك خلالها
    تحية محبة واحترام وتقدير

    ردحذف
  11. اولا
    افا طلعتي بنت انا على بالي رجل
    ثانيا
    اتمنى انج ماتدخلين مدونات الالحاد الا وعندج علم ولو بسيط لكي تردين الشبه عن نفسج
    ثالثا
    الملحدين لايريدون الحق حتى وان عرفوه
    لان حصل نقاش بيني وبين ملحد
    وسألني هل رأيت الله؟؟
    قلت له: انا ذاهب الى الله
    قال لي: كيف تذهب الى الله
    قلت له: انا اعرف عنوان الله سبحانه وتعالى وعنوان الله هو : الكتاب والسنه
    وعن طريقهم اصل الى الله
    وانا حاليا في طريقي الى الله سبحانه وتعالى

    ثم انتظرة رده ولم يرد علي

    فهذي احد المواقف التي حصلت معي مع احد الملحدين

    رابعا
    اذا تبين التاريخ في كتاب البدايه والنهايه لابن كثير
    لكن هذا عدة مجلدات وكبير

    ردحذف
  12. Ducati
    إذا كنت شاك يخربون أفكارك فلا تدخل، لأننهم صدق يلعبون بالنار .. !! و لازم تعرف ترد عليهم عشان ما تسقط في فخهم و يبدأ الشيطان يلعب و ياك ..

    و شكــرا على المرور

    ===========================================

    عزيز جونير

    هلا و الله فيك .. مختفي من زمان ماشفنا بوستاتك الحلوة .. لا تختفي ..


    أنته قلتلي نفس هالكلمة في موضوع كنت منزلتنه لكن ما اعرف أي واحد نام على الجنب اللي يريحك، و الله لو كل واحد نام على الجنب اللي يريحه إختربت الدنيا..

    شوف خلهم يعيشون حياتهم عادي، أنا ما يهمني لكن اللي يهمني أكثر إني كيف أرد عليهم، المشكلة هم يتحاورون بالدين، بالرغم من أنهم لا يؤمنون بوجود الله، لو واحد إيمانه ضعيف و مر و شاف ممكن يدخل الشك في قلبه صح أو لا ؟ و يشوف الناس راده بالسب و مافي رد لهالملحد يعني رد يزيل هالشك للقارئ .. !!

    و أنا مره كنت أقرا بوست لأحد الملحدين يقول فيه إن الله أصلن غير موجود و لو كان موجود بنحس فيه، فكيف يكون هنالك إلاه غير محسوس أو ملموس فتم يتكلم و يقول .. أنا هني عطيته مثال و كنت قاريه هالشي في إحدى المدونات عن حياة هلم كيلر إنه الناس سألوها كيف عايشه بالرغم من أنها ماتشوف و لا تسمع أو تتكلم.. و كيف تميز بين الليل و النهار، فقالت أحس بأشعة الشمس و بظلمة الليل يعني بالرغم من أنها ماتشوف، و بعد الريح هل شيفناها، محد يعرف شكل الريح لكن نحس فيها، و نفس الشي في حشرات ماتنشاف و أثبتها العلم.. يعني على الأقل اللي بيشوف الردود شوي ما بيشك باللي يقوله بيستشعر الكلام .. يمكن ردك ينقذ شخص صح أو لا .. بس بعد الواحد لازم ما يدخل عالمهم وايد إذا ما كان عنده إطلاع قوي في الدين لأنه الشك جايز .. أو إنه يقدر يرد لكن خايف من الشك .. فعشان جي أنا أبتعد و أرد أأشووف يديدهم ..

    ==========================================

    فيلسوف


    و هذا هو اللي قلبي معورني عليه حتى لو أتكلم و عارفه شو أقول لكن ناسية بسبت قلة القراةء في الدين .. وإنشاء الله الله يقدرنا على هالشي، بس تدري يالفيلسوف، بسبتهم إستويت أتعمق أكثر في الدين و الحمد الله ..
    يالفيلسوف غريبه ما تفلسفت، المفروض تلعوزنا بالتفلسيف .. إنشاء الله نشوف تفلسيفاتك المرة اليايه خخخخخ ..

    ==============================

    و للحديث بقية
    هالكتاب وايد سمعت عنه و إنشاء الله بسير آخذه و بقراه و كم جزء يكون عادي المهم إني أقرا و أعرف .. و مشككووووووووور و يزاك الله خير ..

    =============================================

    Fransy

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..
    أولا يشرفني مروورك و تعليقك على الموضوع، و لماذا أتجاهل ردك، فأنت بمنزلة الضيف عندي .. و بالعكس فرحة لهذا المرور و سعيدة أكثر لأنك عرفتي مدونتي عن طريق كريزي فأنا من محبي مدونتها ..

    و ثانيا عند كتابتي لهذا الموضوع لم يكن لدي هدف معين أرتكز عليه كالحديث عن الفكر الإلحادي أو ميفية تفكيرهم أو ماشابه ذلك. و إنما كنت أسرد فقط ما قمت بإكتشافه في هذا العالم الآخر، لا أنكر لك ذلك فأنا لم أكن مطلعه على هذا العالم. و كنت أحسب أن الملحد هو المسلم المرتد عن دينه لا أكثر و لا أقل و من خلال المدونات عرفت و تعمقت أكثر عنهم .. و لذلك فقط في مدونتي و موضوعي هذا و ضعت ما إكتشفته من حيق من هم، و كيف يتم الرد عليهم و كيف هم يعززون ردودهم و ما إكتشفته حول الإلحاد و لماذا إتجهو نحو الإلحاد ..
    و إكتشافي عندما ذهبت لأتعمق في الدين فإكتشتفت أن القصور منا أيضا .. !!

    أما عن اللذي ذكرتيه لن يضدقني إذا خاطبته بالدين فهذا صحيح، لأنه غير معتقد بالله، و أنا أطرح بعض الأحاديث التي أعرفها فقط و ليس دائما و في بعض الأحيان أناقشهم على نفس السؤال إنظر ردي في أن الله غير موجود عند عزيز جونير، هنا خاطبته بإسلوبه ..

    و عن بدايتي بكتب السيرة، لأن كتب السيرة تعلمك البداية، و لا أستطيع القفز قبل أن أعرف الأساس، أي معاملة الرسول كيف كان يرد، و كيفية إصدار الحكم من هذه الأمور لغاية اليوم أنا مستفيدة طبعا لا أستطيع تطبيق كل شي بإختلاف الزمان و المكان و لكن السيرة تهذبنا و السيرة تقوي إيماننا أكثر فأكثر و لذلك أحببت أن أبدأ بالسيرة.. !!


    و الله لو تعلمين أن بسببهم أصبحت متعمقة أكثر في الدين و أريد القراءة أكثر، و عند القراءة تركيزي متفتح أكثر .. و كنت سابقا أريد إكمال الماجستير في القانون لكن اليوم أريده في الشريعة .. فالأساس ضعيف عندي ..
    و شكرا لك أختي مرة أخرى على ردك .. لن يتم تجاهل ردك أبدا .

    ردحذف
  13. أبو عبد الملك

    أولا
    هي أنا بنت ليش تتحسبني شاب طول هالمدة كلها، ما كنت أدري و لا جان وضحتلك الموضوع.. إسمحلي ما كنت أعرف ..

    ثانيا

    و هذا اللي قاعده أسويه أحاول إني أرد بدون سب و أرد على سؤالهم عادي .. لكن أحين شوي إبتعدت عشان أقرا أكثر .. لأنه الشك يخوف الصراحة ...

    ثالثا:

    و الله ما توقعت يكون ردك جي ، بس حلو الصراحة..

    رابعا:
    هي قال عنه بعد و للحديث بقية و أنا سامعه عنه و إنشاء الله بقراه ..

    ردحذف
  14. شوفي اللي يعجبني في الأجانب انهم يعرفون بالدين الاسلامي بعد مو بس بدينهم!! واحنا حتى ما نعرف اديانهم شنو فيها ومافيها!

    يعطيج العافية على هالموضوع المهم والخطير :)

    كل الود

    ردحذف
  15. لا مب كلهم، بس أنا لاحظت إنه الملحدين عمووما كلهم عرب أو أجانب عارفين الدين عدل سواء كان المسيحي أو الإسلامي .. !!

    فأنا اللي شفته من العرب الملحدين عارفين الإسلام عدل بس مشكلتهم طاحوا في الشك و غرقوا و راحوا فيها

    ردحذف